التخطي إلى المحتوى
كينيا ترحب بمواصلة الحوار بين مقديشو و”أرض الصومال”

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: كينيا ترحب بمواصلة الحوار بين مقديشو و”أرض الصومال”


رحبت كينيا بالتزام الصومال و”أرض الصومال” بمواصلة الحوار بشأن تحديد العلاقة المستقبلية بشأن الوحدة أو الانفصال.

وقالت مستشارة الأمن القومي لرئيس كينيا، مونيكا جمعة، في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”:إن” الحكومة الكينية ترحب بالتزام الصومال وأرض الصومال بمواصلة الحوار، مشيرة إلى أن قادة الجانبين اتفقا على استئناف عملية المصالحة”. 

وتابعت:” نرحب بالتزام جميع الأطراف بمواصلة طريق السلام الدائم، وفي 8 ديسمبر/ كانون الأول، وافق قادة الصومال وأرض الصومال على إعادة فتح عملية المصالحة “.
 

والتقى رئيسا الصومال وأرض الصومال الأسبوع الماضي في جيبوتي بدعوة من الرئيس إسماعيل عمر جيله، دون صدور تعليق رسمي بشأن طبيعة ونتائج تلك اللقاءات.

وتسهل حكومتا النرويج وتركيا إجراء هذه المحادثات دون الإعلان رسميًا عن موعد جلوس الجانبين على طاولة المفاوضات ومكان انعقادها.

وكانت المفاوضات مرت بـ 8 جولات منذ إطلاقها مطلع عام 2012 دون تحقيق تقدم ملموس بشأن القضية الجوهرية التي تمس وحدة الصومال .

وتتمسك مقديشو بوحدة البلاد بينما تسعى “هرجيسا” ( عاصمة أرض الصومال) إلى الانفصال، وتتمتع أرض الصومال بحكم ذاتي منذ مايو/آذار عام 1991 .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *