التخطي إلى المحتوى
صورة أصبحت تاريخا.. قصة أول ظهور لـ”الطفل” سفيان أمرابط قبل 15 عاما

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: صورة أصبحت تاريخا.. قصة أول ظهور لـ”الطفل” سفيان أمرابط قبل 15 عاما


لا يزال المغربي سفيان أمرابط، لاعب وسط فيورنتينا الإيطالي، هو محور حديث الصحافة العالمية، بعد المستويات التي قدمها في كأس العالم 2022.

سفيان امرابط هو أحد أعمدة منتخب المغرب، وقد لعب دورا رئيسيا في تأهل “أسود الأطلس” إلى نصف نهائي كأس العالم 2022، ليكون أول منتخب عربي وأفريقي يحقق هذا الإنجاز.

وقد دفعت هذه المستويات العديد من الأندية الأوروبية الكبرى للتفكير في التعاقد معه، وفي مقدمتها عملاقا الدوري الإنجليزي ليفربول وتوتنهام.

سفيان أمرابط هو الشقيق الأصغر لنور الدين أمرابط، لاعب النصر السعودي وواتفورد الإنجليزي السابق، والذي لعب أساسيا لمنتخب المغرب خلال كأس العالم الماضية في روسيا.

صورة عمرها 15 عاما

وقد انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الأخيرة صورة تجمع بين الأخوين، سفيان ونور الدين أمرابط، حيث تعود لعام 2007.

وكان نور الدين، الأخ الأكبر، لاعبًا لفريق فينلو الهولندي، وكذلك في منتخب شباب هولندا تحت 21 عاما، حيث إن الشقيقين من مواليد هولندا.

وتعود الصورة لإحدى برامج التلفزيون في هولندا، حيث كان نور الدين يقدم شقيقه الأصغر سفيان، والذي كان يبلغ من العمر آنذاك 11 عاما فقط.

ما هي مسيرة سفيان امرابط وصولًا إلى كأس العالم 2022؟

سفيان في ذلك الحين كان لاعبا في أكاديمية نادي أوتريخت الهولندي، وهو الذي صعد معه للفريق الأول في 2015، قبل الانتقال إلى فينورد في 2017، ومنه إلى كلوب بروج البلجيكي في 2018.

وأعير أمرابط في بداية موسمه الثاني إلى هيلاس فيرونا الإيطالي، ومن هذه البوابة عرفته الكرة الإيطالية ليفوز بخدماته نادي فيورنتينا في صيف 2020 قادمًا من ناديه البلجيكي الأسبق.

أما على المستوى الدولي، فبعد الصورة بـ3 أعوام، لعب سفيان لمنتخب شباب هولندا لأقل من 15 عامًا، ولكنه قرر تاليًا تمثيل منتخبات شباب المغرب.

ولعب سفيان لمنتخبات “أسود الأطلس” لأقل من 17 عامًا و23 عامًا، وبدأ مسيرته الدولية مع المنتخب الاول في 2017، حيث يمتلك الآن 44 مباراة دولية في مسيرته الدولية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *