التخطي إلى المحتوى
هتفت له جماهير الأهلي.. كابوس “القاضية” يطارد محمود علاء مع الاتحاد السكندري

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: هتفت له جماهير الأهلي.. كابوس “القاضية” يطارد محمود علاء مع الاتحاد السكندري


خطف محمود علاء، مدافع الاتحاد السكندري، الأضواء في مباراة فريقه أمام الأهلي ببطولة الدوري المصري.

ويواجه الأهلي فريق الاتحاد السكندري، مساء الإثنين، ضمن منافسات الجولة الرابعة لبطولة الدوري المصري الممتاز 2022-2023 على ملعب “الأهلي we السلام”.

وأنهى الفريق الأحمر الشوط الأول متقدما في النتيجة بهدفين نظيفين حملا توقيع بيرسي تاو وياسر إبراهيم، في الوقت الذي عاش فيه محمود علاء دقائق كارثية سواء في الملعب أو قبل انطلاق المباراة.

وخلال عمليات الإحماء، قام مشجعو النادي الأهلي في المدرجات بالهتاف للمدافع محمود علاء: “أنا ناوي أنا ناوي.. محمود علاء أهلاوي”، للسخرية من مدافع الزمالك السابق، الذي يلعب حاليا على سبيل الإعارة للاتحاد.

ولا يزال علاء يعاني من ضغوط تعرض لها منذ نهاية مباراة الأهلي والزمالك، في نهائي دوري أبطال أفريقيا 2020، والتي عُرفت باسم “نهائي القرن”، بعدما تسبَّب في تسجيل الهدف الثاني للفريق الأحمر، قبل 4 دقائق من نهاية المباراة.

وهتف المعلق التونسي عصام الشوالي على الهدف القاتل لمحمد مجدي “قفشة” قائلا: “القاضية ممكن”، ليظل ذلك الهتاف الأشهر حتى الآن بين جماهير الأهلي للسخرية من الغريم التقليدي الزمالك.

وخلال مباراة الأهلي والاتحاد السكندري، تسبَّب محمود علاء في استقبال الهدف الأول في شباك غريقه بعدما قام بتغطية التسلل في بناء الهدف الأول للأهلي، قبل أن يحاول إبعاد الكرة من على خط المرمى لكنها جاءت ضعيفة، لتتهادى أمام بيرسي تاو الذي أودعها بسهولة داخل الشباك.

وعاد علاء ليرتكب خطأً في ركلة حرة ضاعف منها المارد الأحمر النتيجة بضربة رأسية لياسر إبراهيم، والمفارقة أن مدافع الاتحاد السكندري قام بتغطية التسلل أيضًا في أثناء عرضية البرازيلي برونو سافيو.

كما أهدر محمود علاء ركلة جزاء كاد أن يقلص بها النتيجة أمام الأهلي، حيث تصدى لها الحارس محمد الشناوي، ليدون صاحب الـ31 عاما شوطا كارثيا للنسيان.

وأثار أداء محمود علاء خلال المباراة حالة كبيرة من السخرية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” من جماهير الأهلي.

جماهير الأهلي عبر تويتر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *