التخطي إلى المحتوى
دليلك لمعرفة معدل الضغط الطبيعي في مختلف الأعمار

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: دليلك لمعرفة معدل الضغط الطبيعي في مختلف الأعمار


هل يختلف معدل الضغط الطبيعي من سن لآخر؟ من المهم معرفة معلومات وتفاصيل أكثر عن معدل ضغط الدم، من أجل متابعته بصورة صحيحة.

وأهم نقطة يجب التركيز عليها هي اختلاف معدل الضغط الطبيعي تبعاً لعمر الشخص. ومن أجل الابتعاد عن المعتقدات الخاطئة والشائعة، نقدم لك دليلاً وافياً عن معدل ضغط الدم، ما هو الضغط الطبيعي، وكيف يتم حسابه حسب الفئة العمرية، وما هي المعتقدات الشائعة عن ضغط الدم.

ما هو الضغط الطبيعي؟

مفهوم الضغط الطبيعي ببساطة هو الضغط الناتج عن اندفاع الدم بين الأوعية الدموية والتي تشمل الشرايين والشعيرات الدموية والأوردة. والعامل الأساسي هنا هو القلب، حيث يولد الضغط من خلال قوتين:

  1. القوة الأولى ويسمى “الضغط الانقباضي”: وهو الضغط الناتج عن ضخ القلب للدم إلى جميع أنحاء الجسم.
  2. القوة الثانية ويسمى “الضغط الانبساطي”: وهو الضغط الناتج عن ضخ الدم الذي يحدث بين نبضات القلب.

هل الضغط 110/60 طبيعي؟

وهذا ما يجعلنا نتساءل عما هو المعدل الطبيعي لضغط الدم، وهنا تظهر قراءتان:

  1. الضغط المثالي هو 120/80، أي أن الضغط الانقباضي يجب أن يكون أقل من 120 ملم زئبق، بينما الضغط الانبساطي أقل من 80 ملم زئبق.
  2. أما الضغط الطبيعي فهو ضغط يتراوح فيه الضغط الانقباضي ما بين 120-129 ملم زئبق، بينما الضغط الانبساطي يتراوح ما بين 80-84.

معدلات الضغط الطبيعي حسب العمر

دون الحديث عن ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم، هناك عدة حالات يمكن القول فيها أن الضغط طبيعي. وهذا على حسب الفئة العمرية بحيث:

  • حديثي الولادة حتى 6 شهور: الضغط الانقباضي 45-90، الضغط الانبساطي 30-65.
  • 6 شهور حتى سنتين: الضغط الانقباضي 80-100، الضغط الانبساطي 40-70.
  • الأطفال من 2-13 سنة: الضغط الانقباضي 80-120، الضغط الانبساطي 40-80.
  • المراهقين من 14-18 سنة: الضغط الانقباضي 90-120، الضغط الانبساطي 50-80.
  • البالغين من 19-40 سنة: الضغط الانقباضي 95-135، الضغط الانبساطي 60-80.
  • البالغين من 41-60 سنة: الضغط الانقباضي 110-145، الضغط الانبساطي 70-90.
  • كبار السن فوق 61 سنة: الضغط الانقباضي 95-145، الضغط الانبساطي 70-90.

الضغط الطبيعي للأطفال

ومما سبق، نستنتج أن الضغط الطبيعي للأطفال يختلف حسب السن، ويتم اعتماد معدل الضغط الطبيعي للأطفال كما يلي:

  • 39-59 / 16-36 مم زئبقي (12 ساعة بعد الولادة إذا كان وزن الطفل أقل من 1 كجم)
  • 60-76 / 31-45 مم زئبقي (12 ساعة بعد الولادة إذا كان وزن الطفل 3 كجم)
  • 67-84 / 35-53 مم زئبقي (٤ أيام بعد الولادة)
  • 72-104 / 37-56 مم زئبقي (1-12 شهر)
  • 86-106 / 42-63 مم زئبقي (1-2 سنة)
  • 89-112 / 46-72 مم زئبقي (3-5 سنوات)
  • 97-115 / 57-76 مم زئبقي (6-9 سنوات)
  • 102-120 / 67-80 مم زئبقي (10-11 سنة)
  • 110-131 / 64-83 مم زئبقي (12-15 سنة)

الضغط الطبيعي للمراهقين

وهنا يجب التفرقة بين الضغط الطبيعي للمراهقين الذكور والضغط الطبيعي للمراهقين الإناث، بحيث يتم قياس ضغط الدم كما يلي:

  • 13 سنة: 117/75 لكل من الذكور والإناث.
  • 14 سنة: 120/76 للذكور، ١١٩/٧٥ للإناث.
  • 15 سنة: ١٢٠/٧٦ لكل من الذكور والإناث.
  • 16 سنة: ١٢٠/٧٨ لكل من الذكور والإناث.
  • 17 سنة: ١٢٠/٨٠ لكل من الذكور والإناث.
  • 18 سنة: ١٢٠/٨٠ لكل من الذكور والإناث.

الضغط الطبيعي لعمر 50

وبالنسبة للأشخاص فوق 50 عاماً، فإن معدل الضغط الطبيعي يكون ١٢٩/٨٥. وكما ذكرنا سابقاً، فإن المعدل الطبيعي لضغط الدم يختلف حسب العمر، هذا بالإضافة إلى السجل المرضي للشخص. ولهذا، ينصح دائماً باستشارة الطبيب والخضوع للفحص الطبي الدوري وهذا لمتابعة صحتك من خلال متخصص رعاية طبية.

الضغط الطبيعي للمرأة

وكما أوضحنا، فإن معدل ضغط الدم الطبيعي يختلف بين الرجال والنساء والأطفال، حيث يكون معدل الضغط الطبيعي عند النساء كما يلي:

  • 21-25 عاماً (70.5 / 115.5)
  • 26-30 عاماً (71.5 / 113.5)
  • 31-35 عاماً (72.5 / 110.5)
  • 36-40 عاماً (74.5 / 112.5)
  • 41-45 عاماً (73.5 / 116.5)
  • 46-50 عاماً (78.5 / 124)
  • 51-55 عاماً (74.5 / 122.5)
  • 56-60 عاماً (78.5 / 132.5)
  • 61-65 عاماً (77.5 / 130.5)

الضغط الطبيعي للحامل

وهل يختلف معدل الضغط الطبيعي في حالة الحمل؟ في الطبيعي، يتراوح ضغط الدم للمرأة الحامل ما بين ١٠٠/٧٠ إلى ١٢٠/٨٠. إلا أن خلال فترة الحمل يحدث تغييرات هرمونية وجسدية تؤدي إلى اختلاف الضغط بحيث يكون:

  • تمتاز الشهور الأولى من الحمل بانخفاض ضغط الدم والشعور بالدوار/الدوخة، وهذا نتيجة لارتفاع نسبة هرمون البروجيستيرون المسؤول عن زيادة ارتخاء جدار الأوعية الدموية.
  • وبعد إتمام الشهر السادس من الحمل تقريباً، يعود ضغط الدم إلى الارتفاع تدريجياً حيث يزيد القلب من عملية ضخ الدم.
  • إلى أن نصل للأسابيع الأخيرة قبل الولادة مباشرة، ويعود الضغط الطبيعي للحامل.

معتقدات خاطئة عن ضغط الدم

وعلى الرغم من انتشار العلم والمعرفة بين البلدان، إلا أن هناك معتقدات شائعة حول ضغط الدم قد تكون صحيحة وقد تحمل جانباً من الخطأ. من بين تلك المعتقدات:

ضغط الدم المرتفع يسبب الصداع

هذا المعتقد يعتبر الأكثر شيوعاً بين الأشخاص. فعندما يشعر الشخص بالصداع، فإن أول شيء يخطر على باله أو من حوله هو قياس الضغط أولاً. إلا أن أسباب الصداع عديدة، ولكن ليس من بينها ضغط الدم المنخفض أو المرتفع. فقد ينتج الصداع بسبب الجيوب الأنفية، مشكلة في العين، وجود دمامل في فروة الرأس، وغيرها.

بينما يكون العرض الشائع لارتفاع أو انخفاض ضغط الدم هو: الدوخة وعدم الاتزان والتنميل.

الكركديه هو المشروب السحري لعلاج الضغط

وهذا ثاني أشهر معتقد خاطئ يصاحب مرضى الضغط. في الحقيقة، هناك بعض الأكلات والمشروبات التي قد تسبب ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم، مثلاً القهوة تسبب ارتفاع ضغط الدم. كذلك الحال بالنسبة للكركديه، فهو وسيلة غير مباشرة لعلاج الضغط سواء ضغط الدم المرتفع أو المنخفض – وليس العلاج الوحيد الواجب اتباعه لتعديل ضغط الدم.

لهذا، ينصح دائماً بأخذ أدوية الضغط المقررة من قِبل طبيبك، وعدم التوقف عن تناولها بأي شكل كان. وهذا مع اتباع نظام غذائي صحي فعلى سبيل المثال: شرب الكركديه يساعد على انتظام ضغط الدم في المستوى الطبيعي على المدى الطويل، بجانب الأدوية.

تقليل الملح يغني عن أدوية ارتفاع ضغط الدم

من الجيد معرفة أن النظام الغذائي غير الصحي يعتبر بالفعل أحد أهم عوامل ارتفاع ضغط الدم. حيث إن استخدام الملح بكثرة في الأكل قد يؤدي إلى تزايد نسبة الصوديوم في الجسم، مما يتسبب في التعرض لأمراض كثيرة من بينها: ارتفاع ضغط الدم، أمراض القلب، السكتة الدماغية، وغيرها.

ولكن ليس معنى هذا أن تقليل الملح هو العلاج البديل لمرضى ارتفاع ضغط الدم. فالاعتدال في استخدام الملح في الأكل يعتبر من الأمور الصحية الواجب اتباعها سواء للإنسان السليم أو مريض الضغط.

وختاماً، نلاحظ أن متوسط الضغط الطبيعي للشخص البالغ هو ١٢٠/٨٠ ملم زئبق. كما يمكن أن تختلف تلك الأرقام لتصبح ما بين 95-145 / 60-90 ملم زئبق وهذا تبعاً لعوامل كثيرة يتم أخذها في الاعتبار من قِبل الطبيب المختص. على سبيل المثال: عمر الشخص، الوزن الحالي، الحالة الصحية الحالية، تاريخ العائلة المرضي، وغيرها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *