التخطي إلى المحتوى
شعبان 2023.. فضله وأحسن أعماله والتقويم الميلادي الموافق له

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: شعبان 2023.. فضله وأحسن أعماله والتقويم الميلادي الموافق له


تقويم شهر شعبان 2023 والاستعدادات لاستقباله، ومعرفة فضله وأكثر العبادات والأعمال المحببة في لياليه لنيل صالح الحال وراحة البال.

بخلاف أيام عيدي الفطر والأضحى المبارك وشهر رمضان، ينتظر المسلمون شهر شعبان 2023 بلهفة وشوق، لما له من فضائل، وكونه من الشهور والأيام التي يباركها الله بالنفحات، وكأنه منحة لعباده حتى يرضى عنهم ويصلح أحوالهم، ويمكن التعرف بالتفصيل على تقويم شعبان والأيام التي توافقه في التقويم الميلادي، وموعد ليلة النصف من شعبان.

شهر شعبان 2023

الشهر الثامن من الشهور الهجرية، يسبق شهر رمضان وفيه تُرفع أعمال العباد، ويقال إن تسميته جاءت من تشعب القبائل العربية وشن الغارات والحروب بعد الانتهاء من شهر رجب الذي يُحرم فيه القتال، ومن المتوقع أن يوافق اليوم الأول من شعر شعبان 2023 يوم الثلاثاء 21 فبراير.

متى يصادف شعبان 2023؟

يحل شهر شعبان 2023 في العام الجديد مع الثلث الأخير من شهر فبراير وتحديدا يوم 21، ومن المقرر أن يوافق آخر يوم لشهر شعبان 1444 يوم 22 مارس 2023، وقد يتعرض التقويم لقليل من التغيير بيوم أو اثنين، فقد تُثبت رؤية هلال شهر رمضان أن يوم 29 شعبان هو المتمم لهذا الشهر، وحينها توافق نهايته يوم 21 مارس.

تقويم شهر شعبان 1444

أما عن التقويم الهجري لشهر شعبان 1444 وما يوافقه من التقويم الميلادي، فهو كالتالي:

  • الثلاثاء 1 شعبان 1444 يوافق 21 فبراير 2023
  • الأربعاء 2 شعبان 1444 يوافق 22 فبراير 2023
  • الخميس 3 شعبان 1444 يوافق 23 فبراير 2023
  • الجمعة 4 شعبان 1444 يوافق 24 فبراير 2023
  • السبت 5 شعبان 1444 يوافق 25 فبراير 2023
  • الأحد 6 شعبان 1444 يوافق 26 فبراير 2023
  • الاثنين 7 شعبان 1444 يوافق 27 فبراير 2023
  • الثلاثاء 8 شعبان 1444 يوافق 28 فبراير 2023
  • الأربعاء 9 شعبان 1444 يوافق 1 مارس 2023
  • الخميس 10 شعبان 1444 يوافق 2 مارس 2023
  • الجمعة 11 شعبان 1444 يوافق 3 مارس 2023
  • السبت 12 شعبان 1444 يوافق 4 مارس 2023
  • الأحد 13 شعبان 1444 يوافق 5 مارس 2023
  • الاثنين 14 شعبان 1444 يوافق 6 مارس 2023
  • الثلاثاء 15 شعبان 1444 يوافق 7 مارس 2023 (ليلة النصف من شعبان).
  • الأربعاء 16 شعبان 1444 يوافق 8 مارس 2023
  • الخميس 17 شعبان 1444 يوافق 9 مارس 2023
  • الجمعة 18 شعبان 1444 يوافق 10 مارس 2023
  • السبت 19 شعبان 1444 يوافق 11 مارس 2023
  • الأحد 20 شعبان 1444 يوافق 12 مارس 2023
  • الاثنين 21 شعبان 1444 يوافق 13 مارس 2023
  • الثلاثاء 22 شعبان 1444 يوافق 14 مارس 2023
  • الأربعاء 23 شعبان 1444 يوافق 15 مارس 2023
  • الخميس 24 شعبان 1444 يوافق 16 مارس 2023
  • الجمعة 25 شعبان 1444 يوافق 17 مارس 2023
  • السبت 26 شعبان 1444 يوافق 18 مارس 2023
  • الأحد 27 شعبان 1444 يوافق 19 مارس 2023
  • الاثنين 28 شعبان 1444 يوافق 20 مارس 2023
  • الثلاثاء 29 شعبان 1444 يوافق 21 مارس 2023
  • الأربعاء 30 شعبان 1444 يوافق 22 مارس 2023

متى يصادف 15 شعبان 2023؟

ومن المتوقع وفقا للتقويم الهجري 1444 وما يوافقه بالتقويم الميلادي، أن تصادف ليلة النصف من شعبان 2023 القادم يوم الثلاثاء 7 مارس. على أن تشهد الليلة احتفالات النصف من شعبان والصلوات والصيام، لنيل الخير والبركات وتحصيل ثواب هذه الليلة، التي يقال إن أعمال ابن آدم تُرفع فيها.

كم باقي على شعبان 1444؟

مع بداية العام الميلادي 2023، يكون قد بقي على حلول أول يوم من أيام شهر شعبان 1444، ما يقرب من 51 يوما، فمن المنتظر أن يوافق أول أيام شهر شعبان 2023 يوم 21 فبراير، أما ليلة النصف من شعبان فيتبقى على حلولها 65 يوما.

فضل شهر شعبان

يحظى شهر شعبان بمكانة ومنزلة خاصة، فكان أكثر الشهور التي كان يختصها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بالصيام، فأوردت دار الإفتاء المصرية في فضائل هذا الشهر ما قيل عن أسامة بن زيد- رضي الله عنه- إنه سأل رسول الله: يا رسول الله، لم أرك تصوم شهرا من الشهور ما تصوم من شعبان؟ قال “ذلك شهر يعمل الناس عنه بين رجب ورمضان، وهو شهر تُرفع فيه الأعمال إلى ربّ العالمين، فأحب أن يُرفع عملي وأنا صائم”.

فاختار الله أن يرفع أعمال العباد إليه في شهر شعبان، ويقال تحديدا في ليلة النصف من شهر شعبان، ولذلك يكون الدعاء فيه ضرورة في سبيل طلب المغفرة وصلاح الحال، وكذلك التطهر من الذنوب واستقبال شهر رمضان بنفوس راضية مستبشرة بقضاء الله.

فضل ليلة النصف من شعبان

في قول رسول الله- صلى الله عليه وسلم- “إن لربكم عزّ وجل في أيام دهركم نفحات، فتعرضوا لها لعل أحدكم أن تصيبه منها نفحة لا يشفى بعدها”، وتعتبر ليلة النصف من شعبان هي واحدة من أفضل الليالي التي منّ الله بها على عباده، ينتظرونها ويحيونها بالذكر والصلاة والصوم.

من الأعمال المحببة في ليلة النصف من شعبان 2023 التي قد توافق يوم الثلاثاء 7 مارس 2023، الصيام وقيام الليل والذكر الحميد لاغتنام النفحات التي يمنحها لنّا له في هذه الليلة، فيكتب لنا العتق من النار وغفران الذنوب، ويرى كثير من علماء الإسلام والمفسرين أن قول الله تعالى في القرآن الكريم “فيها يُفرق كل أمر حكيم” في سورة الدخان، إن المقصود بها هي ليلة النصف من شعبان.

وعن ما رواه ابن ماجة عن أبي موسى الأشعري- رضي الله عنه- أن النبي صلى الله عليه وسلم قال “إن الله ليطلع في ليلة النصف من شعبان، فيغفر لجميع خلقه إلا لمُشرك أو مُشاحن”. كما قال الإمام علي بن أبي طالب عن النبي صلي الله عليه وسلم “إذا كانت ليلة النصف من شعبان، غفوموا ليلها وصوموا يومها، فإن الله ينزل فيها لغروب الشمس إلى سماء الدنيا، فيقول: ألا من مستغفر فاغفر له؟ ألا مسترزق فارزقه؟ ألا مبتلى فأعافيه؟ ألا كذا وكذ؟ وهكذا حتى يطلع الفجر”.

والتطوع بالصيام في ليلة النصف من شعبان 2023 قد يكون عبادة محببة، خاصة وأن الصوم من العبادات التي يقول عنها الله سبحانه وتعالى في حديث قدسي “كل عمل بن آدم له، إلا الصوم فهو لي وأنا أجزي به”، فهو عبادة تطهر الروح وتنقي القلب وتدل على نية العبد الصالحة للتقرب إلى الله.

دعاء ليلة النصف من شعبان

من أكثر الأدعية التي يشنهر ترديدها في ليلة النصف من شعبان، هذا الدعاء:

“اللهم يا ذا المنّ ولا يُمن عليه، يا ذا الجلال والإكرام، يا ذا الطول والإنعام، لا إله إلا أنت ظهر اللاجئين وجار المستجيرين وأمان الخائفين، اللهم إن كنت كتبتني عندك في أم الكتاب شقيا أو محروما أو مطرودا أو مُقترا عليّ في الرزق، فافتح اللهم بفضلك شقاوتي وحرماني وطردي وإقتار رزقي، وأثبتني عندك في أم الكتاب سعيدا مرزوقا موفقا للخيرات، فإنك قلت وقولك الحق في كتابك المُنزل على لسان نبيك المرس: (يمحو الله ما يشاء ويُثبت وعنده أم الكتاب)، إلهي بالتجلي الأعظم في ليلة النصف من شهر شعبان المكرم، التي يُفرق فيها كل أمر حكيم ويُبرم، أن تكشف عنا من البلاء ما نعلم وما لا نعلم وما أنت به أعلم، إنك أنت الأعز الأكرم، وصلي الله على سيدنا محمد النبي الأمي وعلى آله وصحبه وسلم”.

وينتظر المسلمون شهر شعبان 2023 خاصة ليلة النصف منه، حتى تردد هذا الدعاء وما سلسه من دعوات صلاح الحال وغفر الذنوب وتقبل صالح الأعمال، وأوضحت دار الإفتاء المصرية أن ترديد هذا الدعاء في ليلة النصف من شعبان هو أمر محمود، مع الإكثار والإلحاح في الدعاء بكل ما يتمناه المرء، إلى جانب الذكر والصلاة على النبي وقراءة ورد القرآن الكريم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *