التخطي إلى المحتوى
هاري وميجان يتهمان الأسرة المالكة بالكذب: تم رمينا للذئاب

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: هاري وميجان يتهمان الأسرة المالكة بالكذب: تم رمينا للذئاب


اتهم الأمير هاري وزوجته ميجان ماركل الأسرة المالكة في بريطانيا بـ “الكذب من أجل حماية” وليّ الأمير وليام، بينما تخلت عن حمايتهما.

وقالت ميجان، في إعلان ترويجي للحلقات الثلاث الأخيرة من مسلسل “نتفليكس” الوثائقي عنهما والتي ستكون متاحة للجمهور الخميس، إنّهما “رُميا للذئاب”، مضيفة “لم أُرمَ فقط للذئاب، بل استُخدمت لإطعام الذئاب”.

وركز الزوجان في الحلقات الثلاث الأولى من مسلسل “هاري أند ميجان” على مضايقات الصحف الشعبية البريطانية لهما وعن الطريقة التي تعامل بها القصر مع موضوع العنصرية. لكنّ الحلقات الثلاث الأخيرة تمثّل خطراً أكبر على الأسرة لتناولها قصة انتقال هاري وميجان إلى كاليفورنيا في عام 2020.

من جهته قال الأمير هاري “يجدون أنّه من الطبيعي أن يكذبوا لحماية أخي (وليام) لكنّهم لم يكونوا مستعدّين لقول الحقيقة لحمايتنا (ميجان وأنا)”.

وخلت الحلقات الثلاث الأولى التي أتاحتها المنصّة لمشاهديها منذ الخميس الماضي من فضائح مفاجئة كما كان يخشى البعض، إذ ركّزت على بداية قصة الحب بين دوق ودوقة ساسكس حتى زواجهما في العام 2018.

وكشف الزوجان خلال تلك الحلقات عن سلسلة من الأمور من بينها تذكر ميجان أول تهديد بالقتل تلقته، وحديث هاري عن اضطراره للتخفي لمقابلة ميجان وعن لقطات مصورة لم يشاهدها أحد لابنهما آرتشي.

في المقابل، قالت مصادر مطلعة إن الأمير وليام أمير ويلز قال إنه لن يشاهد أبدا سلسلة وثائقي شقيقه الأمير هاري وزوجته ميجان ماركل، وطلب من أصدقائه عدم “تأجيج الصراع” بالرد على أي انتقادات ترد خلاله.

ونقل تقرير لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية عن مصادر مطلعة أن أمير ويلز يركز أكثر على “التطلع إلى المستقبل” و”متابعة مهامه”، بدلاً من الانخراط في معركة “واحدة بواحدة” مع دوق ودوقة ساسكس.

من جانبه قال صديق للأمير وليام لصحيفة “صنداي تايمز”: “إنه يقول إنه لن يشاهده أبدًا وأنا أعلم أنه بالتأكيد لن يشاهده”. وأضاف صديق آخر أن الملك تشارلز وزوجته لن يشاهدا السلسلة المكونة من ستة أجزاء أيضًا، لكن يُقال إن العائلة المالكة تتعقب العناوين الرئيسية.

ووفقا للأرقام التي ذكرتها هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي)، جذبت الحلقة الأولى 2.4 مليون مشاهد في بريطانيا في يوم بثها، مما دفع البعض إلى انتقاد الزوجين لأنهما شكوا سابقا بشدة من تدخل الصحافة في حياتهما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *