التخطي إلى المحتوى
منتخب المغرب قادر على بلوغ نهائي كأس العالم بشرط

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: منتخب المغرب قادر على بلوغ نهائي كأس العالم بشرط


أكد زبير بيه، نجم منتخب تونس الأسبق، أن منتخب المغرب قادر على بلوغ المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2022 المقامة حاليا في قطر، لكن بشرط واحد.

وكان منتخب المغرب حقق إنجازا تاريخيا بالوصول إلى نصف نهائي مونديال قطر 2022 كأول منتخب عربي وأفريقي يصل لهذا الدور، بعد فوزه على البرتغال 1-0 في الدور ربع النهائي، وقبلها الإطاحة بإسبانيا بركلات الترجيح من ثمن النهائي، ليضرب موعدا ناريا جديدا مع فرنسا في قبل النهائي.

وفي تصريحات خاصة لوكالة “رويترز”، أكد زبير بيه أن وصول منتخب المغرب للدور قبل النهائي في كأس العالم 2022 بعد ملحمة تاريخية يمثل إنجازا تاريخيا يفخر به كل العرب والأفارقة.

وقال نجم منتخب تونس الأسبق: “مفاجأة منتخب المغرب لا تزال متواصلة حتى الآن، وبإمكانه بلوغ نهائي كأس العالم 2022 والفوز على فرنسا، لكن ذلك يتوقف على حفاظه على نفس الروح العالية التي خاض بها كل مبارياته السابقة في البطولة”.

وأشاد بيه بالروح القتالية التي تمتع بها نجو المغرب في كل مبارياتهم بكأس العالم 2022 رغم الإصابات، موضحا أن إصابات كل من حكيم زياش وسفيان أمرابط وأشرف حكيمي لم تثنهم عن الوقوف كالأسود أمام منتخبات عريقة، بحجم بلجيكا وإسبانيا والبرتغال.

وعبر النجم التونسي الذي شارك في كأس العالم عامي 1998 و2002 عن فخره بإنجاز المغرب العربي والأفريقي، موضحا أنه يمثل إنجازا تاريخيا واستثنائيا بكل المقاييس، مؤكدا ثقته في قدرة أسود الأطلس على تحقيق حلم العرب والأفارقة ببلوغ نهائي مونديال قطر 2022.

وكان منتخب المغرب بقيادة مدربه وليد الركراكي استهل مشواره بكأس العالم 2022 بتعادل سلبي مع كرواتيا وصيفة مونديال روسيا 2018، قبل الفوز على بلجيكا صاحبة المركز الثالث في كأس العالم الأخيرة 2-0، ثم على كندا 2-1، ليتصدر المجموعة السادسة، قبل الإطاحة بإسبانيا والبرتغال بعد ذلك.

ماذا تحتاج المنتخبات العربية لتكرار إنجاز المغرب في كأس العالم؟

وكشف زبير بيه عن الأسباب التي قادت منتخب المغرب في رأيه لبلوغ نصف النهائي، بالقول: “المغرب يضم نخبة من اللاعبين ينتمون لطراز مميز، لكنه تفوق من خلال الاستمرارية في العمل، وهي النقطة التي تنقص بقية المنتخبات العربية والأفريقية”.

وليد الركراكي.. رهان منتخب المغرب الرابح

وأوضح نجم تونس الأسبق أنه قبل أسابيع بدا حلم المغرب في كأس العالم مستحيلا، وظن الكثيرون أن مصيره في تلك النسخة لن يختلف عن أغلب مشاركاته السابقة، خاصة بعد وقوعه في مجموعة صعبة، وتعيين الركراكي بدلا من البوسني وحيد خليلوزيتش قبل انطلاق البطولة بفترة قصيرة.

وأكد بيه أن رهان مسؤولي الكرة المغربية بالاعتماد على مدرب وطني كان رهانا ناجحا، وأن الركراكي أثبت للعالم جدارته بقيادة منتخب بلاده وأن المدربين الوطنيين العرب والأفارقة قادرون على فعل المستحيل إذا أتيحت لهم الظروف المناسبة.

يذكر أن بطولة كأس العالم على مر تاريخها ونسخها الـ21 السابقة لم تشهد تتويج أي مدرب أجنبي باللقب وهو ما سيحدث أيضا في النسخة الحالية بعد وصول 4 مدربين وطنيين مع منتخبات بلادهم إلى نصف النهائي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *