التخطي إلى المحتوى
التضخم يلتهم وظائف البريطانيين.. زيادة معدل البطالة

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: التضخم يلتهم وظائف البريطانيين.. زيادة معدل البطالة


واصل التضخم القابع في القارة الأوروبية إلقاء آثاره السلبية على الاقتصاد البريطاني، حيث استمر معدل البطالة في الارتفاع للشهر الثالث.

وزاد معدل البطالة في بريطانيا بشكل طفيف من 3.6% إلى 3.7% خلال الأشهر الثلاثة من أغسطس/ آب، حتى أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ارتفاع معدل البطالة

أظهرت البيانات الرسمية الصادرة عن مكتب الإحصاء الوطني البريطاني، اليوم الثلاثاء، ارتفاع معدل البطالة خلال الأشهر الثلاثة حتى أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بنسبة 0.1%، وقد شملت هذه الزيادة جميع الفئات العمرية.

وارتفع معدل البطالة في بريطانيا إلى 3.6% خلال الربع الثالث مدفوعًا بارتفاع المعدل في شهر سبتمبر/ أيلول الماضي وحده بنسبة 3.8%.

وصعد معدل التوظيف في المملكة المتحدة في الفترة من أغسطس/ آب إلى أكتوبر/ تشرين الأول 2022 بمقدار 0.2% ليصل إلى 75.6%، لكنه لا يزال أقل من المستويات المُسجلة قبل جائحة كوفيد- 19، وفقا لـ”فوربس”.

واستمرت أيضًا الوظائف الشاغرة في الانخفاض، انعكاسًا لحالة عدم اليقين وقلق أرباب العمل بشأن توقعات الاقتصاد، لتتراجع الوظائف الشاغرة خلال الفترة من سبتمبر/ أيلول إلى نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بمقدار 65 ألفًا، لتبلغ نحو 1.19 مليون وظيفة.

ضغوط التضخم

يأتي ارتفاع معدل البطالة وسط مراقبة منن بنك إنجلترا، الذي يخشى من أن يؤدي انكماش سوق العمل البريطانية إلى زيادة ضغوط التضخم، ما يجبره على رفع أسعار الفائدة حتى في الوقت الذي يتجه فيه الاقتصاد إلى الركود المتوقع.

وواصل التضخم في بريطانيا صعوده القياسي، ليسجل 11.1% في أكتوبر/ تشرين الأول، مقابل 10.1% في سبتمبر/ أيلول، في أعلى مستوياته منذ 41 عامًا. في الوقت الذي ينتظر فيه أن يجتمع بنك إنجلترا مجددًا لبحث رفع سعر الفائدة في 15 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *