التخطي إلى المحتوى
التدخين يضر بالصحة العقلية.. الإقلاع هو الحل

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: التدخين يضر بالصحة العقلية.. الإقلاع هو الحل


كشفت دراسة جديدة أن المدخنين يكونون أكثر عرضة للإصابة بفقدان الذاكرة والتدهور المعرفي أكثر من غير المدخنين.

وتوصل باحثو جامعة ولاية أوهايو الأمريكية إلى ثمة علاقة وطيدة ما بين التدخين والتدهور المعرفي وفقدان الذاكرة، والذي ظهر على المشاركين في الدراسة من المدخنين عن غيرهم، والتي بنيت من الأساس على دراسة أخرى كانت قد أثبتت وجود صلة أيضا ما بين التدخين ومرض ألزهايمر.

وأثبتت الدراسة التي تم إجراؤها على أكثر من 136 ألف شخص تبدأ أعمارهم من ٤٥ عاما بأن تدهور الصحة العقلية بين المدخنين كان أعلى من الذين أقلعوا عن التدخين، لاسيما إذا كان ذلك من مدة طويلة، فضلا عن زيادته لدى المدخنين بشكل ملحوظ عن الأشخاص الذين لا يدخنون من الأساس.

وقد أكد الباحثون أن العلاقة كانت ملحوظة بشكل كبير في الفئة العمرية بين 45-59، ما يشير إلى أن الإقلاع عن التدخين في هذه المرحلة من الحياة قد يكون له فائدة للصحة المعرفية والإدراكية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *