التخطي إلى المحتوى
لاحتواء التوترات.. حميدتي في دارفور لوقف الاشتباكات القبلية

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: لاحتواء التوترات.. حميدتي في دارفور لوقف الاشتباكات القبلية


وصل نائب رئيس مجلس السيادة السوداني، إلى نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور، في زيارة رسمية تستغرق عدة أيام، لوقف الاشتباكات القبلية

وقُتل ثمانية أشخاص في اشتباكات قبلية في دارفور، المنطقة الواقعة غرب السودان والتي تشهد أعمال عنف بشكل منتظم، بحسب منظمة غير حكومية، الخميس. 

ووفقا لوكالة الأنباء السودانية، “سونا”، يهدف الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي” من وراء الزيارة للوقوف على مجمل الأوضاع الأمنية والاجتماعية والإنسانية خاصة أحداث شرق نيالا.
 

وأفاد شهود بأن الاشتباكات اندلعت في ساعة متقدمة من ليل الأربعاء، بعد مقتل رجل من قبيلة الفور الأفريقية في خلاف مع أحد أفراد قبيلة الرزيقات العربية في زالنجي عاصمة ولاية وسط دارفور.

وفي وقت لاحق، هاجم أفراد من قبيلة الرزيقات على دراجات نارية ومسلحين، أفراداً من قبيلة الفور يقطنون في مخيّم للنازحين في زالنجي، حسبما أفاد المتحدث باسم التنسيقية العامة للاجئين والنازحين في دارفور آدم ريغال الذي قال: “حتى الآن، قُتل ثمانية أشخاص وأصيب 11 آخرون بجروح”.

وغالباً ما تكون دارفور مسرحاً للعنف القبلي، إضافة إلى أعمال عنف أخرى ناجمة عن النزاعات الإقليمية وصعوبات الحصول على المياه.

وتسبّبت اشتباكات وقعت السبت في مقتل 11 شخصاً على الأقل في جنوب دارفور.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *