التخطي إلى المحتوى
خانه جسده.. كواليس الساعات الأخيرة في حياة بيليه

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: خانه جسده.. كواليس الساعات الأخيرة في حياة بيليه


كشف تقرير طبي عن كواليس الساعات الأخيرة في حياة بيليه، أسطورة الكرة البرازيلية، الذي رحل عن عمر 82 عاما.

ورحل بيليه مساء الخميس بعد صراع طويل مع مرض السرطان، بجانب مشكلات صحية أخرى عانى منها لسنوات.

وبحسب تقرير طبي نشرته وكالة “رويترز”، فإن بيليه توفي الساعة 3:27 مساء بالتوقيت المحلي بسبب فشل أعضاء في جسده عن القيام بوظائفها بسبب سرطان القولون.

وكانت صحة بيليه قد تدهورت قبل عدة أسابيع، ليتم نقله إلى أحد مستشفيات مدينة ساو باولو في البرازيل.

وفي الأيام الأخيرة من حياة بيليه، قررت عائلته قضاء أوقاتا طويلة معه في المستشفى، التي تم احتجازه فيها منذ 29 من نوفمبر/ تشرين ثان الماضي.

ونُقل بيليه إلى المستشفى كي يدرس الأطباء إمكانية إجراء تغيير في العلاج الكيميائي الذي كان يتلقاه منذ اكتشاف ورم في القولون لديه في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وبعد ذلك بأيام بعد أيام أعلن المستشفى أنه يتلقى علاجا أيضا من عدوى في الجهاز التنفسي، قال أبناؤه إنها حدثت نتيجة الإصابة بكوفيد-19.

وأبلغ الأطباء قبل أيام عن تفاقم مرض السرطان، وقالوا إن بيليه يحتاج إلى رعاية أكبر بسبب اختلال في وظائف الكليتين والقلب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *