التخطي إلى المحتوى
نائب ونجم ومستشار محتمل.. سياسيون فائزون في ألمانيا بـ2022-الحرية نيوز

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: نائب ونجم ومستشار محتمل.. سياسيون فائزون في ألمانيا بـ2022


أزمة اقتصادية وحرب وتضخم، ضربة ثلاثية هوت على السياسة الألمانية في 2022، لكن العام أبى ألا يفرز فائزين رئيسيين في السياسة الألمانية.

وأبرز الفائزون هم نائب المستشار الذي يحظى بشعبية رغم الأزمة الاقتصادية، وسياسي اشتراكي ديمقراطي حظى بنتائج قوية في انتخابات محلية، ومرشح محتمل لمنصب المستشار، وفق استطلاع لمجلة دير شبيغل الألمانية.

روبرت هابيك

على مدار النصف الثاني من 2021، كان روبرت هابيك الرئيس السابق لحزب الخضر، يرى كيف تعثرت حملة زميلته بنفس الحزب، أنالينا بيربوك للفوز بمنصب المستشار، لكنه لم يتحدث، وظل مؤيدا قويا للأخيرة.

ومع مشاركة الحزب في الائتلاف الحاكم، حصل هابيك على منصبي وزير الاقتصاد والمناخ ومنصب نائب المستشار. بدأت الحكومة تواجه نقص السلع والتضخم وخيم عليها خطر نقص الغاز وأسعار الطاقة الهائلة بعد بداية الحرب في أوكرانيا.

وفي مثل هذه الظروف كان يمكن أن يصبح هابيك كبش فداء بسهولة، لكنه سار على الجمر وتحرك بين الأزمات المختلفة، وحافظ على مكانته كأحد أكثر السياسيين شعبية في البلاد في 2022.

أنكي ريلينغر

كانت ريلينغر وزيرة في ولاية سارلاند الجنوبية لمدة عشر سنوات، وخدمت أيضا كنائبة لرئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي الحاكم لمدة ثلاث سنوات.

وفي مارس/آذار، قادت السياسية الموصوفة بأنها “نجم ساطع”، الحزب الاشتراكي الديمقراطي إلى الفوز بانتخابات سارلاند بنسبة 43.5 في المائة من الأصوات، أي 15 نقطة مئوية أكثر من الاتحاد المسيحي الذي كان يتصدر السباق في الولاية.

هذه النتيجة كانت أكثر بكثير مما توقعه الحزب الحاكم، وساهمت في صعود نجم ريلينغر وباتت واحدة من أهم حكام الولايات في ألمانيا في 2022، ورقم صعب في السياسة بالبلاد.

هندريك فوست

للعام الثاني على التوالي، يظهر اسم السياسي الشاب البالغ من العمر 47 عامًا في قائمة أبرز السياسيين وأهم النجوم الصاعدة، لكن 2022 ساهم في ترسيخ نجمه بشكل كبير.

واكتسب السياسي المنحدر من الاتحاد المسيحي المعارض، وزنًا سياسيًا كبيرا بعد أن قاد حزبه لتحقيق 36% من الأصوات في انتخابات ولاية شمال الراين وستفاليا، أكبر ولاية بالبلاد، في مايو/أيار الماضي، وهي نتيجة وصفت بأنها “جيدة بشكل مدهش وغير متوقعة”.

وبصفته رئيس الحكومة المنتخب في الولاية الفيدرالية الأكثر اكتظاظًا بالسكان ونائب رئيس الاتحاد المسيحي، متصدر استطلاعات الرأي في البلاد، فإن فوست بات مرشحًا محتملاً لمنصب المستشار الاتحادي في الانتخابات المقبلة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *