التخطي إلى المحتوى
تنظيم الدولة الإسلامية: كيف استطاعت مراهقة نمساوية الانضمام إلى الجماعة المتطرفة؟-الحرية نيوز

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: تنظيم الدولة الإسلامية: كيف استطاعت مراهقة نمساوية الانضمام إلى الجماعة المتطرفة؟

  • حمزة همكي
  • أربيل – إقليم كردستان العراق

صدر الصورة، Sabina’s mother

وصلت سنادا سليموفيتش (45 عاماً)، في بداية الشهر الحالي، إلى شمال شرقي سوريا، في محاولة هي الخامسة منذ عام 2019 للقاء ابنتها التي تعيش في مخيم يأوي عائلات تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية، التي تديرها قوات سوريا الديمقراطية.

منذ ثماني سنوات والحزن يخيّم على عائلة “سنادا” التي تعيش في فيينا عاصمة النمسا، مع زوجها وابنها، وحفيدتين، ابنتا بنتها المفقودة، كانتا قد أعيدتا إلى النمسا واستلمتهما العائلة من خلال جهود حكومية في الثاني من تشرين الأول/ أكتوبر 2019.

كيف سافرت الطفلة القاصر بمفردها؟

بدأت قصة العائلة التي تنحدر من البوسنة والهرسك، في العاشر من نيسان/أبريل 2014 عندما ذهبت سابينا التي كانت تبلغ من العمر 15 عاماً وقتذاك، إلى المدرسة ولم تعد، حتى أدرك والداها أنها قد “غُرّر بها” وانضمت إلى تنظيم “داعش” المتشدد في سوريا.

قالت لي والدة سابينا: “في ذلك اليوم، حاولنا الاتصال بها، لكن هاتفها كان مغلقاً. سأل زوجي أسرة صديقتها سمرة، لكننا تفاجأنا أنها لم تعد هي الأخرى إلى المنزل”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *