التخطي إلى المحتوى
نجل أحد مؤسسي “حماس” يواجه اتهامات “الإرهاب” بالنمسا-الحرية نيوز

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: نجل أحد مؤسسي “حماس” يواجه اتهامات “الإرهاب” بالنمسا


وجه مكتب المدعي العام في مدينة أيزنشتات النمساوية، اتهامات بـ”الإرهاب”، إلى نجل أحد مؤسسي منظمة حماس بفلسطبن.

وفي المحكمة الإقليمية في أيزنشتات، تجري الاستعدادات بالفعل لوضع إجراءات أمنية مشددة لحماية المحكمة وقت المحاكمة المقررة في نهاية فبراير/شباط.

وبحسب التلفزيون النمساوي، فإن المتهم هو نجل أحد مؤسسي “حماس”، ومحتجز منذ أكثر من عام في النمسا.

وكان المتهم دخل النمسا في أكتوبر/تشرين الأول 2021، وتقدم بطلب للحصول على اللجوء، ثم تدخلت هيئة حماية الدولة والاستخبارات في النمسا، وتم القبض عليه.

وبحسب تقرير لصحيفة “ستاندرد” النمساوية، فإن الرجل البالغ من العمر 40 عامًا متهم بأنه نشط “كجامع أموال” لمنظمة حماس المصنفة إرهابية في الاتحاد الأوروبي.

كما أنه متهما بجمع معلومات لحركة حماس في عدة دول حتى عام 2019، وأنه جزء من جهاز سري تابع للحركة الفلسطينية.

وإجمالا، فإن الإدعاء العام وجه للشاب الفلسطيني، اتهامات بالانتماء إلى منظمة إرهابية وتكوين جمعية إجرامية، وهي تهم يعاقب عليها بالسجن لمدة تتراوح بين سنة وعشر سنوات.

ولم تذكر التقارير النمساوية اسم المتهم، أو اسم والده، واكتفت بوصف الأخير بأنه “أحد مؤسسي حركة حماس”.

ولا تعرف بعد الصلة بين هذه القضية، وتحقيقات الإدعاء العام في مدينة جراتس النمساوية في ملف الإخوان الإرهابية وحماس، في تهم تتعلق بتمويل الإرهاب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *