التخطي إلى المحتوى
الإمارات تقهر المستحيل.. تصنع المستقبل ولا تنتظره (فيديو)-الحرية نيوز

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: الإمارات تقهر المستحيل.. تصنع المستقبل ولا تنتظره (فيديو)


أبهرت دولة الإمارات العالم في 2022، وتستعد لاستكمال الإنجازات في 2023، التي تدخلها بطموح يعانق السماء، يعزز ريادتها ويتوج تعاظم مكانتها في المنطقة والعالم.

إنجازات تتواصل تحت قيادة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات، وتقود الإمارات لتحقيق هدفها في “مئوية 2071” بأن تكون أفضل دولة في العالم، وأكثرها تقدماً.

وأثبتت دولة الإمارات في 2022 قدرتها وحكمة قيادتها وقوة عزمها وإصرارها على صناعة مستقبل أفضل، حيث حققت إنجازات عكست ريادتها.

إنجازات 2022 نقلت الإمارات إلى مواقع أخرى استثنائية، وتطمح كعادتها في 2023 للمضي قدماً نحو إنجازات أكبر.

حدث غير عادي

دولة اللامستحيل أبهرت الجميع باستضافة العالم في “إكسبو 2020 دبي” بنجاح منقطع النظير رغم تفشي جائحة كورونا.

و”إكسبو دبي 2020″ لم يكن حدثا عاديا، فقد حقق إكسبو دبي 24.1 مليون زيارة من 178 دولة حول العالم، بينهم 30.3% وافدين من الخارج.

كما سجل عدد الزيارات المدرسية أكثر من مليون شخص، وسجل عدد الزيارات من أصحاب الهمم 107 آلاف زيارة، أما المستفيدون من برنامج منح “إكسبو لايف” فقد تجاوز 5.8 مليون زيارة، وفقا لمنصة “إكسبو 2020 دبي”.

تحدي قواعد الهندسة

تحدّت الإمارات قواعد الهندسة لتبني أيقونة معمارية هي “متحف المستقبل”، المبنى الأجمل في العالم. الذي تمكن خلال 6 شهور فقط، من استقبال زوار من 136 جنسية، سافر بهم نحو 50 عاما إلى المستقبل من خلال أجنحة وأقسام عدة يضمها.

كما أطلق متحف المستقبل 10 آلاف رحلة للفضاء، عاش فيها الزوار محاكاة لتجربة الانطلاق إلى محطة الفضاء المدارية “أمل” والتي تم تصميمها على نحو يحاكي موطناً للإنسانية في الفضاء.

وأطلقت الإمارات في ديسمبر/ كانون الأول 2022 أول مشروع عربي وإقليمي لاستكشاف القمر، حيث كتبت تاريخا جديدا للعرب في مهمة هي الأولى عربيا والرابعة عالميا.

ومن المقرر أن يدرس المستكشف راشد بمجرد هبوطه خصائص التربة على سطح القمر وصخور وجيولوجيا القمر وحركة الغبار والبلازما والغلاف الكهروضوئي، والتي تعد جميعها اكتشافات جديدة حول هذه المنطقة من القمر. الأمر الذي يجعل مشروع الإمارات لاستكشاف القمر واحدة من أكثر المهمات الفضائية ترقباً.

وتصدرت دولة الإمارات 171 مؤشراً تنموياً عالمياً واستقبلت 22 مليون سائح، وحققت نمواً في تجارتها 19% لتصل إلى 1.6 تريليون درهم رغم التراجع العالمي في كل هذه الجوانب.

كما أصبحت الإمارات الأولى عالميا في قوة جواز السفر لدخول 180 دولة بلا تأشيرة، بحسب مؤشر “باسبورت” الذي نشرته مؤسسة Arton Capital، الذي يضم أقوى 10 جوازات سفر في العالم.

والقائمة أظهرت أن جواز السفر الإماراتي، يسمح لحامليه من المسافرين، زيارة ما يصل لـ180 دولة بدون تأشيرة دخول، بفارق 7 دول عن جوازات السفر الأوروبية الأخرى في القائمة مثل ألمانيا والسويد، وبفارق يصل لـ9 دول أكثر من جواز السفر الياباني، صاحبة الريادة في هذا التصنيف في السنوات الماضية.

وتمكنت من جمع مليار وجبة لفقراء العالم في شهر واحد. وأنجزت مبادرة “مليار وجبة”، الحملة الأكبر بالمنطقة لتوفير الدعم الغذائي في 50 دولة، توزيع أكثر من 2.5 مليون وجبة في 7 دول آسيوية.


وجمعت دولة الإمارات أكثر من 22 مليون طالب على حب القراءة، بتنظيم أكبر تحدي عالمي للقراءة في العالم، حيث توجت شام البكور بالجائزة بعد منافسة حامية، هي الأكبر في تاريخ الجائزة، حيث شارك في المسابقة 22.27 مليون طالب وطالبة من 44 دولة.

كما وقعت دولة الإمارات اتفاقا بـ 100 مليار دولار للاستثمار في الطاقة النظيفة، وتستعد لاستضافة مؤتمر “كوب – 28″، بحضور أكثر من 140 رئيس دولة وحكومة.

وأعلنت الأمانة العامة لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ رسمياً عن استضافة دولة الإمارات الدورة الثامنة والعشرين من مؤتمر دول (COP28) في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2023، والذي يعد أهم وأكبر مؤتمر دولي للعمل المناخي بمشاركة قادة وزعماء العالم.

كما أصبحت الإمارات واحة أمن واستقرار في المنطقة المضطربة، فالإمارات الأولى عالميا في مؤشر الأمن والتجول ليلا بأمان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *