التخطي إلى المحتوى
جنازة البابا بنديكت السادس عشر.. الموعد والتفاصيل الكاملة-الحرية نيوز

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار في المقال الآتي: جنازة البابا بنديكت السادس عشر.. الموعد والتفاصيل الكاملة


حاولت صحيفة الواشنطن بوست الإجابة على التساؤلات بشأن مراسم الجنازة التي ستقام لبابا الفاتيكان السابق بنديكت السادس عشر

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أن أجراس كنيسة القديس بطرس لم تدق لوفاة بنديكت، لأن ذلك لا يحدث إلا للبابا الجالس على عرش الكنيسة.

وأوضحت أنه  يكون هناك حاجة لإتلاف “خاتم صياد السمك” الخاص بالبابا الراحل، لأنه تم إتلافه بالفعل لجعله غير قابل للاستخدام عندما تنحى عن منصبه عام 2013، كما أن فترة الحداد لن يتبعها اجتماع للكرادلة لاختيار البابا الجديد، نظرا لوجود البابا فرنسيس على الكرسي البابوي.

الصحيفة أشارت أيضا إلى أن الشكل الذي ستتخذه مراسم دفن بينديكت ما تزال غير واضحة. وهل سيسجى في الكنيسة مرتديًا ثيابًا بابوية حمراء؟،وهل ستعلن فترة الحداد التقليدية التي تبلغ 9 أيام بعد دفنه؟ هل ستوجه الدعوة إلى قادة العالم لحضور الجنازة؟.

ويرى أولريش نيرسينغر، الذي يدرس بالفاتيكان وعمل في مكتب المراسم البابوية أن الطقوس والاحتفالات بعد وفاة البابا الحاكم واضحة ومفصلة بشكل جيد بالفعل، لكن المشكلة الكبرى هي: ماذا تفعل إذا مات البابا الفخري، مؤكدا أن هذه تجربة جديدة.

يرى نيرسنغر أن بعض التوجيهات قد تأتي من وصية بنديكت الأخيرة، ولكن الكثير سيعتمد أيضًا على قرارات البابا فرانسيس.

متى ستكون الجنازة؟

الفاتيكان قال إن جثمان البابا بنديكت السادس عشر سيسجى في كاتدرائية القديس بطرس ابتداء من يوم غد الاثنين لإلقاء النظرة الأخيرة عليه، على أن يقام قداس الجنازة يوم الخميس المقبل في ساحة القديس بطرس.

من يرأس الجنازة ؟

أعلن الفاتيكان أن البابا فرانسيس سيترأس الجنازة، وكان بنديكت هو من قاد قداس جنازة سلفه الراحل، البابا يوحنا بولس الثاني.

أين سيدفن بنديكت السادس عشر؟

بحسب ما أعلنه الفاتيكان فإنه سيتم دفن البابا الفخري بنديكت السادس عشر في كنيسة القديس بطرس.

ويقول بيتر سيوالد ، كاتب سيرة بنديكت، الذي أجرى معه مقابلة مطولة، إن البابا السابق كان يعتزم أن يُدفن هناك – في القبر الذي كان يحتوي على رفات يوحنا بولس الثاني قبل تطويبه عام 2011، ونقله إلى الطابق العلوي من مذبح القديس سيباستيان.

ويمكن للباباوات تحديد موقع الدفن المطلوب. وقد اختار البعض كنائس مهمة في روما أو رعاياهم المحلية. لكن الأغلبية اختارت كنيسة القديس بطرس.

وتشير لوحة رخامية مثبتة على الحائط إلى أن 148 بابا للفاتيكان – من أصل 266 – دفنوا هناك

كيف يتم دفن الباباوات؟ ولماذا 3 توابيت؟

تقليديا، يتم الدفن بعد أربعة إلى ستة أيام من وفاة البابا. وقد وضعت المبادئ التوجيهية في كتيب للفاتيكان من 400 صفحة: ويدفن البابا في ثلاثة توابيت: تابوت داخلي مصنوع من خشب السرو ومغلق بشرائط حمراء؛ وتابوت متوسط أكبر قليلاً مصنوع من الزنك ومزين بصليب، واسم البابا، وسنوات بابويته وشعاره الشخصي؛ وتابوت خارجي من خشب الدردار أو الجوز محكم الإغلاق بمسامير ذهبية.

رمزية النعوش الثلاثة ليست مفهومة على نطاق واسع. لكن كريستوفر بيليتو، مؤرخ بجامعة كين يدرس الكنيسة يقول إن التوابيت الثلاثة تعود إلى تقليد قديم لتوفير حماية متزايدة لجسد البابا – ربما بوقت كان فيه البابا شخصية سياسية وكانت رفاته بحاجة إلى الحماية من الأعداء.

قبل قداس الجنازة، يوضع جثمان البابا في تابوت السرو البسيط ويبارك بالماء المقدس، ويوضع حجاب أبيض على وجهه. وإلى جانبه، عملات معدنية سكت في السنوات التي كان فيها في منصبه ونسخة من تأبين يشرح بالتفصيل حياته.

ما هي قواعد التعامل مع جثمان البابا؟

لا يجوز حرق جثامين الباباوات. ووضعت الكنيسة الكاثوليكية قواعد للدفن تعود إلى المسيحية المبكرة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه في السابق كانت تتم إزالة القلوب والأمعاء للباباوات المتوفين كجزء من إجراءات التحنيط. وتحتوي كنيسة القديسين فينسينت وأناستاسيوس في روما على قلوب محنطة لـ 22 بابا، تعود إلى سيكستوس الخامس عام 1590، محفوظة كآثار.

وقد توقفت هذه الممارسة في القرن العشرين، على الرغم من أن الجزء من أمعاء يوحنا بولس الثاني الذي أزيل بعد محاولة اغتياله تم إرساله إلى نفس الكنيسة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *